8 أشياء تساعد الطفل على الشعور بالأمان النفسي والعاطفي



Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شعور الطفل بالأمان العاطفي والنفسي ركيزة أساسية لعزيز ثقته بنفسه وجعله ناجح في حياته الاجتماعية والعملية لاحقاً. لتحقيق هذا الهدف يجب تأمين حد أدنى من الثقة والتواصل بينكِ وبين طفلكِ، كي تتمكني من التعرف على مخاوفه ومساعدته على تخطيها. كما هناك العديد من الأشياء التي تساعد الطفل على الشعور بالأمان النفسي والعاطفي. سنعرفكِ عبر موقع التربية الذكية على أهمها.

شعور الطفل بالأمان العاطفي والنفسي جزء أساسي لينمو نمواً سليما جسدياً وعقلياً ونفسياً ولعل هذه الحاجة تقع في طليعة الحاجات التي يحتاجها طفلنا فهي ليست اقل أهمية من تأمين المأكل والملبس.

اليك سيدتي 8 أشياء تساعد الطفل على الشعور بالأمان النفسي والعاطفي
1- خصصي لطفلك وقتا خاصاً به لا سيما قبل النوم

تحدثي معه عن يومه وعن الأمور الحياتية، فالتحدث معه سيحفزه على فتح قلبه لك والحديث عما يكدره. أو قومي برواية قصة مفيدة وهادفة مضمونها يشبه واقعه، كأن تحدثيه عن أول يومٍ لطفلٍ في الحضانة، أو عن الطفل الحنون الذي يهتم بأخبه.

2- تجنبي التشكيك بكلامه

حاولي تجنب استعمال تعابير مثل “لماذا، انت مخطئ لئلا تحثيه على الاستسلام للفشل. وتجنبي التشكيك بكلامه فالطفل بطبيعته شفاف لا يعرف الكذب. ولا يستخدمه إلا في حالة الخوف من العقاب أو اللوم الزائد.

3- امدحيه على الاعمال التي يؤديها او على المهارات التي يتقنها

حين تطلبن منه أمراً وينجزه لا تترددي في مدحه والثناء على أدائه. وسيكون الأمر أكثر فعاليةً أيضاً إن حدثتِ الناس أمامه عن إنجازاته وسلوكه الجيد والمهارات التي يتقنها. فلا شيء يعزز ثقة الطفل بنفسه ويشعره بالأمان العاطفي بقدر أن يكون أهله فخورين به.

4- لا تجبريه على النوم في العتمة

اذا كان طفلكِ يخاف من العتمة والظلام. اختاري له اضاءة خفيفة تبعد عنه الخوف ولا تؤثر في نومه مع تجنب الإضاءة الساطعة. فإجباره على النوم في العتمة قد يؤثر عليه نفسياً بشكل سلبي ويضعف إحساسه بالأمان.

5- تفهمي مخاوف طفلك وقلقه ولا تستهزئي بها

من أسوأ الأمر التي قد يقوم بها الأهل الاستهزاء بمخاوف طفلهم والتقليل من أهمية ما يقوله أو يشعر به. لا تقولي له “هذا هراء” أو “كلامكَ سخيف لا يمت للواقع بصلة”. بل شجعيه على التحدث عن قلقه ومخاوفه وتفسيرها التخلص منها شيئاً فشيئاً.

6- خصصي لطفلك وقتاً للعب معه

ليس المطلوب اللعب معه لساعات فقد تكون ربع ساعة كافية له. المهم أن تجعليه يشعر أن محور اهتمامكِ لو لبعض الوقت.

7- قدمي له حباً غير مشروط

عندما يفشل الطفل، يجب أن يكون أحد الوالدين موجوداً لالتقاطه ونقض غبار الخيبة عنه ومنحه عناقاً وبعض الدعم للبدء من جديد. هذا هو المثال عن الحب الغير مشروط. يجب أن يعلم الطفل أنكما تحبانه بغض النظر عما سيحدث.

8- تقديم العطف والحنان

يحتاج الطفل إلى المودة من الأب بقدر حاجته إلى والدته. أظهرا عناقاً لطيفاً بين الحين والآخر، أو قبلة على الجبهة. أمسكا يديه أثناء المشي معاً. ففيما يتعلق بتنمية الطفل، فإن الدعم العاطفي يصنع عالمًا مختلفًا.





Source link

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد