6 طرق حتى تتجنبي تربية طفل وقح غير مؤدب


إذا أردت أن يكون طفلك جاهزاً للعالم الفعلي وألا يكون وقحاً غير مؤدب، إليك هذه الطرق الستة:
1- ضعي حداًً لما يحصل عليه من أشياء ممتعة

نعم فترة الطفولة هي الفترة التي يجب أن تكون خالية من الهمّ. ولكن ذلك لا يعني أن حياة طفلك يجب أن تكون كلها لعباً ولهواً. ضعي حداً للأوقات التي يلعب فيها على الكمبيوتر والتلفون أو ألعاب الفيديو بحيث لا يضيع أطفالك وقتهم كله على اللعب . لا نقصد أن يخوض الأولاد مخاضاً عسيراً بل ينبغي أن يتحملوا بعض المسؤوليات قبل أن ينطلقوا إلى العالم الخارجي. أعطيهم بعض المهمات التي يقومون بها كترتيب السرير او ترتيب الغرفة أو أي شيء آخر تختارينه. وتأكدي من أنهم يقومون بواجباتهم المدرسية بشكل كامل قبل أن تسمحي لهم باللعب.

2- لا تغطي على أخطائه

كثيراً ما يأتي الأهل إلى المدرسة يشكون للمعلمات بعدما ينال أولادهم علامات متدنية بمادة ما. ولكن ذلك ليست غلطة المعلمة ( إلا إذا كان الصف كله قد رسب بالمادة) . الحقيقة أن الوقوف إلى جانب الطفل عندما يتعلق الأمر بشي عليهم تحمل مسؤولياته شيء غير جيد لهم. في حالة كهذه طالبيهم بأن يدرسوا أكثر وراقبي أداءهم.
صحيح أن لا أحد كامل ولكن ادعاء أن طفلك هدية من الله للعالم ،سيؤسس للفشل الحقيقي في مستقبل حياته.

3- حددي له مصروفاً غير سخي

علمي طفلك أنه لا يحق له صرف مصروفه كله وأن عليه أن يدخر جزءاً منه. فتعليم الطفل أن يكون واقعياً بالنسبة للمال منذ نعومة أظافره سيجعله يدرك أهمية الاعتدال بالإنفاق.

4- علمي الطفل قيمة العمل الشاق

ذاك المصروف لا يأتي بسهولة . علمي الطفل أن المال لا يسقط من السماء بل من العمل الشاق. وعلميهم أن الأشياء التي يملكونها لها قيمتها وأن عليهم ألا يستهتروا بمقتنياتهم لأن كل شيء يحتاج إلى مال والمال لا يأتي بسهولة.

5- كوني حازمة عندما يتعلق الأمر بالقوانين

على كل الأهل ان يضعوا قوانينهم الخاصة في البيت وعليهم أن يتأكدوا من التزام أولادهم بقوانين منزلكم. عندما لا تكونون حازمين بالنسبة لهذا الأمر سيتعلم الأولاد أن يخلوا بالقوانين دون أن يعاقبوا. أفهميهم أن القوانين هي قوانين وتأكدي من أن زوجك لا يتراخى معهم عندما يتعلق الأمر بقوانين العائلة.

6- علميهم أن يشكروا الآخرين وأن يشعروا بالامتنان

علمي أطفالك منذ نعومة أظفارهم أن يكونوا أشخاصاً معطائين وأن يكونوا متعاطفين مع غيرهم. علميهم أن يطلبوا أي شيء بالبدء بكلمة ” من فضلك أو رجاء” وأن يشكروا الآخرين عندما يستلمون اي شيء.

اخترنا لكم هذا الفيديو
العناد عند الأطفال| د. مرام حكيم طبيب ومعالج نفسي





Source link

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد