5 ميزات جديدة ستدعمها كاميرات هواتف أندرويد الرائدة في عام 2021


أعلنت شركة كوالكوم خلال الأسبوع الماضي عن معالجها الأحدث (سنابدراجون 888) Snapdragon 888، الذي ستعمل به هواتف أندرويد الرائدة التي ستُطلق خلال عام 2021.

بالطبع؛ لن تتمكن من شراء معالج كوالكوم (سنابدراجون 88) نفسه، ولكن ستشتري هاتفًا ذكيًا جديدًا يعمل بهذا المعالج خلال عام 2021، وما يجعل الإعلان عنه مهمًا هو الميزات الجديدة التي ستدعمها هواتف أندرويد الرائدة القادمة.

يمتاز معالج كوالكوم الجديد بأنه مُصنع بتقنية 5 نانومتر، وهي التقنية نفسها التي استخدمتها آبل في تصنيع معالجها الأحدث (A14)، كما دمجت كوالكوم مودم الاتصال بشبكات الجيل الخامس 5G في المعالج مباشرة، بدلاً من استخدام شريحة منفصلة للاتصال بتلك الشبكات، مما يعني كفاءة أفضل في استهلاك طاقة البطارية.

5 ميزات جديدة ستدعمها كاميرات هواتف أندرويد الرائدة في عام 2021

تعتبر جودة الكاميرا واحدة من الميزات الثلاثة الأولى التي يبحث عنها المشتري العادي عند شراء هاتف جديد، بعد حجم الشاشة، وعمر البطارية، وقد حقق التصوير في الهواتف خطوات كبيرة خلال العامين الماضيين بفضل التقدم في جودة الكاميرا المقربة، واستخدام مستشعرات متطورة لالتقاط صور بجودة عالية جدًا لم تكن ممكنة في السابق إلا باستخدام كاميرات DSLR، وتطور وضع التصوير الليلي، وغير ذلك الكثير.

سنستعرض اليوم مجموعة متنوعة من الميزات الجديدة التي ستدعمها كاميرات هواتف أندرويد الرائدة خلال عام 2021:

1- استخدام ثلاث عدسات في الوقت نفسه:

ستعمل الهواتف الجديدة خلال عام 2021 بمعالج (سنابدراجون 888) الذي يضم معالجًا  جديدًا للصور يُسمى (Spectra 580 triple ISP) يوفر تزامنًا ثلاثيًا بين العدسات المتعددة، مما يتيح للمستخدمين تسجيل 3 مقاطع فيديو من ثلاث عدسات مختلفة في الوقت نفسه، وكل فيديو بجودة 4K HDR.

وينطبق الشيء نفسه على الصور أيضًا، حيث يمكن التقاط ثلاث صور من ثلاث عدسات مختلفة في الوقت نفسه بدقة تصل إلى 28 ميجابكسل لكل منها بدون تأخير في الغالق.

تأتي معظم الهواتف الذكية الرائدة مزودة بكاميرا خلفية ثلاثية العدسات على الأقل، ولكل منها عدسة مختلفة – الأولى: فائقة لاتساع، والثانية: واسعة، والثالثة مقربة – لذلك يعمل معالج الصور الجديد على توفير تزامن ثلاثي بين العدسات، ويعني ذلك إنتاج ثلاث صور أو ثلاث مقاطع فيديو من جهاز واحد مع اختلاف المنظور لكل صورة أو مقطع فيديو قليلاً اعتمادًا على العدسة، كما يوفر التزامن الثلاثي أيضًا انتقالًا أكثر سلاسة عند التكبير بين العدسات.

تتيح هذه الإمكانية تشغيل ثلاث عدسات في وقت واحد بسلاسة كبيرة، لذلك حتى عند استخدام عدسة واحدة فقط يمكن التبديل بينها على الفور، لذلك لن يكون هناك أي تأخير عند التبديل بين العدسات.

2- تحسين سرعة التقاط الصور:

قامت شركة كوالكوم أيضًا بتحسين تقنية التقاط الصور المتتالية في معالج سنابدراجون 888، بحيث يمكن للهواتف التقاط الصور ومقاطع الفيديو بدقة 2.7 جيجابكسل في الثانية، أو ما يقرب من 120 صورة في الثانية الواحدة، وكل منها بدقة 12 ميجابكسل، وتقول كوالكوم: “إن هذا أسرع بنسبة تصل إلى 35% من معالج سنابدراجون 865 السابق”.

3- تحسين التصوير الليلي:

عملت كوالكوم أيضًا على تحسين التصوير في الإضاءة المنخفضة من خلال تضمين هندسة معمارية جديدة قادرة على التقاط الصور في الإضاءة المنخفضة جدًا التي تصل إلى (0.1lux) بوضوح عالٍ.

4- تسجيل مقاطع الفيديو بدقة 4K بمعدل 120 إطارًا في الثانية:

بالإضافة إلى تسجيل مقاطع الفيديو بدقة 4K HDR من خلال 3 عدسات في الوقت نفسه، سيكون لدى الهواتف الذكية التي تعمل بمعالج (سنابدراجون 888) أيضًا خيارٌ لتمكين التقاط الفيديو بدقة 4K بمعدل 120 إطارًا في الثانية؛ ليتناسب ذلك مع المعدل الجديد لتحديث الشاشات الذي يصل إلى 120 هرتزًا، وأصبح معيارًا أساسيًا في الهواتف الرائدة.

هذا يعني أنه إذا كانت شاشة هاتفك تدعم معدل التحديث العالي البالغ 120 هرتزًا، فيمكنك تسجيل مقاطع الفيديو وعرضها بمعدل 120 إطارًا في الثانية لتشغيل مقاطع الفيديو بسلاسة فائقة، كما سيساعد ذلك في تحسين جودة مكالمات الفيديو.

5- تحسين محرك الذكاء الاصطناعي:

5 ميزات جديدة ستدعمها كاميرات هواتف أندرويد الرائدة في عام 2021

تعمل شركة كوالكوم في معالجها الجديد على تحسين ما تسميه (3A)، وهذا يعني: التعريض التلقائي، وتوازن اللون الأبيض التلقائي، والتركيز التلقائي، حيث سيؤدي ذلك إلى نقل الصور العالية الجودة إلى المستوى التالي. 

وللقيام بذلك استخدمت الشركة الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي لتدريب المعالج على الشكل الذي يجب أن تبدو عليه الصورة في ظروف معينة، ولكن في حالة التركيز التلقائي قامت الشركة بتدريب الشبكات العصبية باستخدام تقنية تتبع العين، لتقديم دقة أفضل في الصور.

ما هي الهواتف التي ستعمل بمعالج (سنابدراجون 888) الجديد؟

من المتوقع أن يتم طرح أول الهواتف التي تعمل بمعالج (سنابدراجون 888) للبيع خلال الربع الأول من عام 2021، وقد أكدت شركة كوالكوم بالفعل أن عددًا من الشركات المصنِّعة للهواتف التزمت باستخدام المعالج في هواتفها القادمة.

تشمل هذه الشركات كلًا من: سامسونج، وسوني، وشاومي، وأوبو، ون بلس، وأسوس، وموتورولا، ولينوفو، و LG و Vivo، و BlackShark، وZTE.  وقد أكدت شركة (Xiaomi) بالفعل أن هاتفها الرائد القادم سيعمل بمعالج (سنابدراجون 888)، ومن المتوقع أن يكون هو هاتف (Xiaomi Mi 11) المنتظر إطلاقه خلال الشهر القادم.

 



Source link

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد