هل تختلف لغة الجسد عند المرأة ؟ ” عن الرجل


 ما هو علم لغة الجسد

قد تتضمن لغة الجسد أي حركة انعكاسية تصدر من جسم الإنسان، ويُطلق على لغة الجسد “علم الحركة” في علم النفس، وهناك الكثير من الدراسات بخصوص تحديد ومعرفة ماهية لغة الجسد، وقد وجد العلماء أن لغة الجسد قد تتغير على حسب الثقافة نفسها وفي العموم قد تنقل لغة الجسد العديد من العواطف والمواقف بشكل جيد وتكون بديل عن التواصل اللفظي. [1]

وقد تكون حركة الجسم هي مصدر غني للكثير من المعلومات التي تخص الإدراك الاجتماعي، وحتى الآن قد نجد أن تأثيرات الجنس فيما يخص لغة الجسد غير معروفة لحد كبير لدى الكثير من العلماء، ولكن عند عمل عدد من الدراسات لكل من الأناث والذكور قد تم اكتشاف ان لكل منهم تعبيرات عاطفية مختلفة، ونوع الشخص يؤثر على سرعة قراءة لغة الجسد فعلى سبيل المثال يميل الرجل للتعرف على الافعال السعيدة على عكس المرأة التي تميل للافعال الغاضبة. [2]

ماذا تعرف عن لغة جسد المرأة

تعتبر لغة الجسد لدى المرأة من اللغات المعيارية التي تستند إلى الكثير من التوقعات، حيث أن الكثير من النساء تختار عدم التواصل اللفظي للإفصاح عن أي مشاعر داخلية وتكتفي بـ لغة الجسد، لذا قد تقوم المرأة بإمالة رأسها على سبيل المثال عند التحدث لكي تجعل الاشخاص امامها يستمعون إليها، والكثير من الرجال قد يفهمون هذا على أنه دليل على الخضوع، وأهم ما يميز المرأة هو في التعرف على المحتوى العاطفي بدقة شديدة كما إنها أكثر ضبطًا لنقص المحتوى العاطفي فيما يخص أفعال الجسد.

وقد يُظهر الارتفاع والمساحة لدى المرأة جو من السلطة حيث أنه عندما تقف في شكل مستقيم مع القدمين متباعدتين فهذا يدل بدون شك على أنها تتحكم بشكل جيد في الموقف وتطلب من الأخرين الاحترام، بالإضافة إلى ذلك قد تبتسم المرأة عندما تشعر بالتوتر وليس عندما تشعر بالسعادة فقط وخاصة إذا كان ذلك في أوقات غير مناسبة للموقف.

ومن المهم أن يقرأ الرجال لغة الجسد لدى المرأة بشكل جيد وفي سياق المواقف والمحادثات التي تُدار، سواء كانت هذه المواقف تحدث في بيئة مهنية أو غيرها، لذا سيكون من الضروري معرفة كيفية تفسير لغة جسد المرأة لكي تفهم المرأة ببساطة، وإذا كانت المرأة تقوم بالمواجهة بشكل مباشر فهي تعبر بدون شك عن لغة جسدية ايجابية على عكس لو كانت تتعمد أن تكون بعيدة ومتجنبة الشخص الأخر وهذا يُظهر بدون شك لغة جسد سلبية. [1]

هل تختلف لغة الجسد عند المرأة عن الرجل

في واقع الأمر قد تختلف لغة جسد المرأة عن لغة جسد الرجل بدون شك، وإذا تحدثنا عن الأختلافات ففي لغة الجسد عند المرأة نجد أن هناك بعض الاختلافات الدقيقة التي من الضروري ملاحظتها والأخذ بها عند تفسير لغة جسد الأنثى، وفيما يتعلق باللغة المناسبة نجد أن الثقافة قد تلعب دور كبير فيها وهناك بعض الأشياء التي قد تشترك فيها الكثير من النساء في العديد من الثقافات مثل:

  • وضعية الجسم حيث أن تقوم العديد من النساء بتصويب وضعية أجسامهم لكي يبدون أكثر جاذبية.
  • تميل النساء إلى الأمام عندما يهتمن بشيء أو بشخص ما، ويميلون على العكس تمامًا عند يستاءون من شيء.
  • الاتصال بالعين قد يشير إلى الاهتمام، ويأتي اتساع حدقة العين لكي يكون علامة هامة فيما يخص الاهتمام.
  • تشير الساقان والقدمان في العادة لاتجاه اهتمام المرأة سواء كان رومانسي أو غيره.
  • أيضًا يأتي اللمس لكي يعبر عن لغة الجسد عند المرأة.

أما عن لغة الجسد عند الرجل، فهناك جوانب معينة من لغة الجسد قد تكون مشتركة بين العديد من الرجال وأغلبها ما تكون ذات هيمنة وعدوانية، وهناك بعض الأشياء التي قد تشترك فيها الكثير من الرجال في العديد من الثقافات مثل:

  • اتخاذ موقف ما، فغالبًا ما يختار الرجل مواقف لكي يزداد لديه الشعور بالثقة بالنفس.
  • يستطيع الرجل الاتصال بالعين، فهو جيد فيما يخص بالتواصل البصري.
  • مثل المرأة تكون عادة كل من الساقين والقدمين مؤشر على اهتمام الرجل.
  • أما عن الابتسام، فلا يبتسم الرجل في كثير من الأحيان مثل النساء، ويكون هناك تحفظ على تعابير وجه الرجل على عكس المرأة. [2]

وقد يكون هناك بعض الاختلافات فيما يخص تعابير الوجه، حيث يستخدم كل من الرجل والمرأة تعابير الوجه بشكل مختلف، ونجد الرجل يُظهر هذه التعابير بشكل أقل عن المرأة حتى إنه قد يُظهر العاطفة بشكل أقل.

وقد يظهر الاختلاف في المدى الصوتي أيضًا حيث تستخدم المرأة في العادة حوالي 5 نغمات صوتية مختلفة عند التحدث، وهذا ما يمنح المرأة ميزة الامتاع عند التحدث معها، ولكن هذا المدى الصوتي قد يجعلهم عرضة إلى أن يكونوا عاطفيين بشكل مفرط على عكس الرجل الذي يمتلك صوتًا أعمق يُظهره بمظهر القائد الذي يسيطر على كل شيء. [3]

لغة الجسد الحب الصامت عند المرأة

في بعض الأحيان، قد لا يتطلب الأمر إرسال المشاعر حتى ولو بكلمة واحدة، ويمكن للغة الجيد الصامتة أن تحل محل الرسائل ذو الصوت العالي الواضحة وتكشف عن الكثير من المشاعر، فنجد كل من التعبيرات والإيماءات والمواقف تساعد على توصيل الحب بشكل صامت، فعلى سبيل المثال قد يكون لعق الشفاه لغة صامتة واضحة للانجذاب الجنسي ناحية شخص ما أو الوقوع في حبه بشكل عميق. [4]

لغة الجسد الخاصة باليدين

الكثير من النساء قد يتحدثن بأيديهن، وتعتبر لغة الجسد الخاصة باليدين من لغات الجسد الهامة التي تستعين بها المرأة للتعبير عن نفسها، فيمكنها أن تستخدم إيماءات معبرة باليدين، ويمكنها أيضًا أن تنقل الكثير من الإيماءات العاطفية المعبرة لأي شخص عن طريق اليدين، على عكس الرجل الذي يصبح صوته أعمق وصدره منتفخ عندما يشعرون بالحب ناحية شخص ما.

وتأتي قوة المصافحة لكي تكون لغة جسد هامة عند المرأة، فعندما تصافح المرأة الرجل فهي تقول الكثير من الكلمات بهذه المصافحة، فعلى سبيل المثال قد تشير المصافحة الضعيفة إلى أن مرأة عصبية وخاضعة  وخجولة، أما إذا كانت تتميز المرأة بمصافحة قوية فهذا قد يدل على أن المرأة واثقة من نفسها وتشعر بالسيطرة والسلطة. [1]

وفي النهاية، على الرغم من أن لغة الجسد قد تكون معقدة وصعبة الفهم في الكثير من الاحيان إلا أنها قد أصبحت من العلوم الهامة في فهم التواصل الغير لفظي، حيث أن تعبيرات الوجه اصبحت من الامور الاساسية في فهم الكثير من المواقف والتغييرات التي يمر بها الانسان.

لذلك قد تكون لغة الجسد من الوسائل القوية التي تعبر عن المشاعر الكامنة داخل الإنسان، ولكن يجب الالتفات إلى أن في بعض الأحيان قد يساء تفسير هذه اللغة مما يؤدي إلى سوء التواصل بين الطرفين، وفي العموم تعتبر قراءة لغة الجسد ذو أهمية كبيرة فيما يخص السلوك الاجتماعي والتكيف وحتى التواصل الغير لفظي، وكل هذا يساعد في أن يكون الشخص جزء لا يتجزأ من المجتمع ويحقق الكفاءة الاجتماعية [5]



Source link

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد