ما هي هرمونات الغدة الدرقية


على الرغم من صغر حجمها إلا أن الغدة الدرقية تحتل مكانة كبيرة من الأهمية فيما يتعلق بوظائفها في الجسم والذي يترتب على أقل خلل به مضاعفات صحية قد تصبح في بعض الأحيان خطيرة، ويتركز تواجدها أمام الحنجرة بمنطقة الرقبة بينما وظيفتها الرئيسية فتتمثل في تصنيع الهرمونات في الجسم ومن ثم تخزينها وضخها للدم حتى تصل تلك الهرمونات إلى باقي أجزاء الجسم.

اسماء هرمونات الغدة الدرقية

ينصب عمل الغدة الدرقية بشكل رئيسي على تنظيم الغدد الصماء حيث تطلق ثلاثي يودوثيرونين (T3) وهرمون الغدة الدرقية (T4) واللذان يلعبان دوراً أساسياً في تنظيم وزن الجسم ودرجات الحرارة الداخلية، مستوى الطاقة، صحة الشعر، الجلد، نمو الأظافر وغيرها.

هرمون T4

يتم إنتاجه بواسطة الغدة الدرقية معتمدة في ذلك على تنظيم الغدة النخامية والتي تعتمد بدورها في العمل على التنظيم من قبل منطقة تعرف بتحت المهاد والتي تحتل الجزء الأكبر من الدماغ البيني، ويعرف بالثيروكسين، وهو مسؤول عن النشاط الأيضي المعروف في اللغة الإنجليزية باسم (Metabolic)، وهو موجود في الدم يرتبط مع بروتين الغلوبولين الرابط للثيروكسين (TBG – Thyroxine Binding Globulin). الثيروكسين (هرمون الغدة الدرقية) الحر (FT4 – Free T4) وهو وحده القادر على الدخول إلى الخلايا والقيام بالنشاط الأيضي.

يشكل الثيروكسين الحر نسبة (0.03%) من الدم فقط لكل ثيروكسين بينما الباقي فهو مرتبط مع الغلوبين، والاختبار العادي وهو اختبار الـ(T4) يقوم بفحص مقدار الغدة الدرقية في الدم، ولا يعد مستوى الغلوبولين ثابتاً بل إنه يختلف وفقاً لما قد يصيب الجسم من أمراض مختلفة أو تناول بعض أنواع العقاقير والأدوية، بينما المشكلة تتواجد حينما يرتفع مستوى الغلوبولين أو ينخفض ولذلك لابد لمن يرغب في التعرف على مستوى الهرمون الحر في دمه عليه أن يجري فحص الـ(FT4).

ولإيضاح الأمر أكثر يذكر أنه أثناء فترة الحمل يرتفع انتاج الغلوبولين في الكبد وحينما يتم قياس قيمته الإجمالية تصبح مرتفعة ولكن حينما يتم إجراء فحص الهرمون الحر للغدة الدرقية فإن القيمة ستكون سليمة.[1]

هرمون T3 

هو أحد الهرمونات التي تقوم الغدة الدرقية بإنتاجها ويعرف علمياً بـ(يودوثيرونين) وهو الشكل النشط من هرمونات الغدة الدرقية، حيث يتم إفراز ما يقرب من عشرون بالمائة من ثلاثي يودوثيرونين مباشرة في مجرى الدم من خلال الغدة الدرقية، بينما الثمانون بالمائة الباقية من الهرمونات تتحول عن طريق الكليتين والكبد، وله دور رئيسي وفعال أثناء انتقاله عبر مجرى الدم إلى الخلايا في نمو الكثير من أعضاء الجسم والتحسين من وظائفها مثل الجهاز الهضمي والقلب، تطور الدماغ والعضلات والحفاظ كذلك على قوة العظام وصحتها. [2]

تنتج الغدة الدرقية العادية حوالي ثمانين بالمائة من هرمون  الـ T4، وحوالي عشرون بالمائة من هرمون الـ T3 ، وعلى الرغم من ذلك فإن T3 يمتلك ما يقرب من أربعة أضعاف  قوة هرمون الـ T4.

كيفية تعمل الغدة الدرقية

هي غدة صغيرة الحجم تتواجد بمقدمة العنق مكونة من نصفين يعرف كلاً منهما بالفص، تمتد على طول القصبة الهوائية ويرتبط ذلك الفصين فيما بينهما بواسطة شريط دقيق مكون من أنسجة الغدة الدرقية يعرف علمياً باسم البرزخ، وأثناء نمو الجنين داخل رحم الأم تبدأ الغدة بالتكون وتقع بدايةً في الجزء الخلفي من اللسان ولكنها قبل موعد الولادة تتنقل إلى الرقبة بالجزء الأمامي منها.

ولكن في بعض الأحيان لا تتمكن من الانتقال بشكل صحيح مما يجعلها تبقى إما في الرقبة من الأعلى أو في نفس المكان الذي نشأت به ولكنه أمر نادر الحدوث، أما عن وظيفتها فإنها تعمل على امتصاص اليود الموجود فيما يتناوله الإنسان من طعام ثم تحويله إلى هرمونات ثيروكسين (T4) وثلاثي يودوثيرونين (T3)، بل إنها الخلية الوحيدة بالجسم التي تتمكن من امتصاص اليود.

ولا تقوم الغدة الدرقية بجمع اليود فقط ولكنها تمتص كذلك الأحماض الأمينية والتيروزين، لصنع ما سبق ذكره من هرمونات ثم إطلاقها بمجرى الدم ومنه إلى جميع أجزاء الجسم لأداء وظيفتهما في التمثيل الغذائي والمقصود به تحويل السعرات الحرارية والأكسجين في الجسم إلى طاقة).

بل إن كل خلية موجودة بالجسم تعتمد في العمل على تلك الهرمونات، وفي الوقاع فإن الغدة الدرقية تقوم بالسيطرة عليها والتحكم بها الغدة النخامية وهي غدة صغيرة جداً يقل حجمها عن عقلة الإصبح تقع في قاعدة الدماغ وحينما يقل مستوى الهرومونات التي تفرزها الغدة الدرقية تبدأ الغدة النخامية في تحفيزها من خلال إنتاجها لهرمون (TSH) الذي يساهم في تنشيط الغدة الدرقية لكي تنتج المزيد من الهرمونات.[3]

تحليل الغدة الدرقية وزيادة الوزن

تؤثر التغيرات التي تتعلق بمستوى هرمونات الغدة الدرقية لدى الأشخاص الأصحاء على وزن الجسم سواء كان ذلك لدى النساء أو الرجال، حتى في الحالات التي يكون بها ذلك التغيير بمستواه الطبيعي فمن كان لديه نسبة عالية من الهرمونات المحفزة للغدة الدرقية تصبح كتلة الجسم (Body Mass Index) وعلى العكس من ذلك حيث إن من كانت نسبة الهرمونات المحفزة للغدة الدرقية لديهم منخفضة تصبح كتلة جسمهم كذلك أقل.

أما عن اختبار (TSH) فهو قياس لهرمونات الغدة ويتكون الـ(TSH) في الغدة النخامية من الدماغ والتي تتحكم فيما إذا كانت هرمونات الغدة الدرقية مرتفعة أم منخفضة، وه ذاته المعروف بالثيروتوبين، وقد يحتاج الشخص إلى إجراء ذلك التحليل حينما يشعر بأحد التغيرات الجسمية المتوقع أن تنتج بسبب فرط نشاط الغدة الدرقية أو انخفاضه عن المستوى المعتاد.[4]

أعراض ارتفاع هرمون الغدة الدرقية TSH

يعد من بين الاضطرابات التي قد تصيب الغدة الدرقية الحالة التي يحدث بها إفراط في نشاط الغدة المعروف في الإنجليزية بـ(Hyperthyroidism)حيث ترتفع بها نسب إفراز هرمونات الغدة بما يترتب عليه زيادة في سرعة أداء الجسم لعملياته ووظائفه، وتتمثل تلك الأعراض في العصبية والانفعال الزائد، التعرق الزائد، ارتفاع معدلات ضربات القلب، إصابة الأيدي بالرعشة، الأرق وصعوبة النوم، القلق، ضعف الشعر وتساقطه، ضعف العضلات والذي يتركز على عضلتي الذراعين والفخذين وإصابتهما بالألم الشديد الغير محتمل في بعض الأحيان.

كيف تقرأ تحليل الغدة الدرقية

حينما تكون مستويات الـ(TSH) مرتفعة فإن تلك الحالة تدل على وجود خلل في هرمونات الغدة الدرقية وأنها لا تنتج تلك الهرمونات بالقدر الكافي وهو ما يعرف علمياً بقصور الغدة الدرقية، وعلى العكس من ذلك عندما تكون نتيجة تحليل الـ(TSH) منخفضة فهو ما يعني أنها تقوم بإنتاج الهرمونات بنسب عالية وهو ما يطلق عليه (فرط نشاط الغدة الدرقية)، ذلك هو ما يقتصر عليه دور التحليل ولا يمتد لتفسير أسباب قصور الغدة أو فرط نشاطها، ولكن في الحالة التي تكون النتائج غير طبيعية فمن المتوقع أن يطلب الطبيب إجراء تحاليل وفحوصات إضافية للتعرف بالتحديد على أسباب مشكلة الغدة وتتمثل تلك الأختبارات في الآتي:

  • اختبارات هرمون الغدة الدرقية T4.
  • اختبارات هرمون الغدة الدرقية T3.
  • اختبارات لتشخيص مرض جريفز ، وهو مرض مناعي ذاتي يسبب فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • اختبارات لتشخيص التهاب الغدة الدرقية في هاشيموتو ، وهو مرض مناعي ذاتي يسبب قصور الغدة الدرقية ونقص إنتاجها للهرمونات.[4]



Source link

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد