كم من الوقت يمكن ان نسمح لأولادنا مشاهدة التلفاز ؟


Get real time updates directly on you device, subscribe now.

التلفاز حقيقة مفروضة علينا، لا يمكننا الغاؤها. والواقع أننا إذا عرفنا كم من الوقت يمكن أن نسمح لأولادنا مشاهدة التلفاز ، قد يتحول هذا الجهاز من شيء مؤذ إلى شيء مفيد ومؤثر ايجاباً.

والحقيقة ان لكل عمر مدة نستطيع ان نسمح لأولادنا مشاهدة التلفاز بها

كم من الوقت يمكننا السماح لابن السنتين ان يشاهد التلفاز وماذا عن ابن الست سنوات والتسع سنوات والثلاثة عشر و….

التلفاز يغيِّر المزاج. إن أي شخص قد ارتمى يوماً على أريكة أمام التلفاز وكان مشوش الذهن يعرف ذلك.

غالباً ما يقضي الأولاد في أواخر المرحلة المتوسطة وأوائل المرحلة الثانوية وقتاً طويلاً أمام الشاشة.فحوالي اثنين وعشرين بالمئة منهم يشاهدون التلفاز مدة تزيد عن الثلاث ساعات باليوم و14 بالمئة أيضاً يقضون ما يزيد عن الثلاث ساعات في اللعب بألعاب الكمبيوتر.

بيّنت دراسة أُجريت على مليون تلميذ أن العلاقة بين التلفاز والتحصيل التعليمي معقدة. فإذا شاهد الولد التلفاز وقتاً قصيراً (حوالي ساعة وربع باليوم أو عشر ساعات بالأسبوع) تكون النتيجة إيجابية على صعيد التحصيل الأكاديمي،

أما إذا زادت عن هذا القدر فتكون النتيجة سلبية لا سيما على الأولاد الذين تتراوح أعمارهم ما بين العاشرة والسابعة عشرة من العمر.

إن المقدار النموذجي لمشاهدة التلفاز يختلف بناء على العمر بين ولد وآخر.

لقد أظهرت الدراسات التي تزيد يوماً بعد يوم أن مشاهدة التلفاز لمدة طويلة مهما كان مقدارها تضعف القدرة على التركيز عند الأطفال دون الثانية من العمر.

ولكن بإمكان ابن التاسعة مشاهدة التلفاز أكثر من ساعتين باليوم.أما ابن الثالثة عشرة فيمكنه مشاهدة التلفاز مدة ساعة ونصف، فيما تنحدر المدة إلى نصف ساعة فقط يومياً في عمر السابعة عشرة.





Source link

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد