كم ساعه صيام قبل تحليل السكر ؟


كم ساعة صيام قبل تحليل السكر؟ مرض السكري مرض مزمن يصاحب المريض طوال حياته، لذلك يجب على مريض السكر أن يتوخى الحذر والتكيف للتعامل معه، وقد يتساءل المريض عما إذا كان شرب الماء يؤثر على فحص نسبة السكر في الدم.

وهناك أنواع معينة من الفحوصات التي تتطلب الصيام قبل إجرائها على سبيل المثال، قبل إجراء فحص الدم لتحليل السكر، يجب أن يكون المريض صائماً، وهذا يكون عبارة عن عدد محدد من الساعات قبل الفحص، وسوف نبين ذلك في هذا المقال من خلال موقع مقال mqaall.com.

نُبْذَة عن السكر الصائم

  • بعد تناول الإنسان للطعام ترتفع مستويات السكر في الدم، وتبلغ ذروتها بعد ساعة من الاستهلاك.
  • وفي الحالة الطبيعية يفرز البنكرياس هرمون الأنسولين للتحكم في مستوى الجلوكوز في الدم.
  • وهي من خلال المساعدة على تفتيتها لتستخدمها خلايا الجسم للحصول على الطاقة أو تخزينها حتى يحتاجها الجسم، وفي الحقيقة مستوى الجلوكوز في الدم
  • بعد الوجبات يعتمد على ثلاثة عوامل رئيسية وهي: حجم الوجبة المستهلكة ومحتواها وقدرة الجسم على إفراز الأنسولين واستجابة الخلايا لها.
  • تنعكس قدرة الجسم على إدارة وضبط مستويات السكر بين الوجبات من خلال فحص مستويات السكر أثناء الصيام.
  • وبالتالي يمكن القول إن إجراء اختبار سكر الدم أثناء الصيام يشير إلى وجود اضطراب أو خلل في قدرة الجسم على التحكم في نسبة السكر في الدم.
  • على سبيل المثال في حالة زيادة قراءات الجلوكوز أثناء الصيام، فهذا يشير إلى أن المريض يعاني من عدم كفاية إفراز الأنسولين.
  • أو يعاني من مشاكل في استجابة الخلية للأنسولين المفرز، أو أنه يعاني من كلتا المشكلتين في نفس الوقت.
  • وفي ضوء ذلك، تجدر الإشارة إلى أن هذه الحالات قد تكون في مرحلة ما قبل السكري أو قد تكون مصابًا بالسكري.
  • لمرض السكري نوعان رئيسيان: أما النوع الأول من مرض السكري، ويتمثل في الهجوم الجسدي على الخلايا التي تنتج الأنسولين.
  • بحيث لا يستطيع الجسم إفراز الأنسولين، والنوع الثاني من السكري هو عدم قدرة الخلايا على الاستجابة للأنسولين المفرز بالشكل المطلوب.
  • لذلك يمكن أن يتطور المرض إلى المرحلة التي لا يستطيع فيها الجسم إنتاج كمية كافية من الأنسولين.

شاهد أيضًا: هل التدخين يؤثر على تحليل السكر الصائم

تعرف على تحليل السكر الصائم

  • في الواقع يُطلق مصطلح اختبار سكر الدم أثناء الصيام على أحد الاختبارات المستخدمة لقياس نسبة السكر في الدم.
  • والتي تسمى سكر الدم الصائم لمدة ساعة واحدة.
  • ويمنع المصاب خلال هذه الفترة من تناول الطعام بأي شكل ويسمح له بشرب الماء ثم يتم تحليل النتائج حسب حالة الشخص.

وما يلي بيان لذلك:

  • إذا كانت نتيجة هذا الاختبار أقل من 100 مجم / ديسيلتر، فإن الجسم يتحكم بشكل فعال في مستويات السكر ولا يعاني المريض من أي مشكلة في مستويات السكر في الدم.
  • وإذا كانت نتيجة الاختبار بين 100 و125 مجم / ديسيلتر، فإن الشخص على وشك الإصابة بمرض السكري، وتعرف هذه الحالات بمرض ما قبل السكري.
  • إذا كانت قراءة هذا الاختبار 126 ملليجرام / ديسيلتر وما فوق، فقد يكون الشخص مصابًا بالسكري.
  • ويتم التشخيص بناءً على الأعراض التي تظهر على المريض بالإضافة إلى قراءات الاختبارات الأخرى.
  • بمعنى آخر يمكن القول إنه إذا كان لدى الشخص أعراض وعلامات مرض السكري وكانت قراءة الاختبار 126 ملليغرام / ديسيلتر أو أكثر.
  • فيكفي تشخيص الشخص المصاب بالسكري، ولكن في حالة عدم ظهور أعراض مرض السكري من الضروري إعادة الاختبار لتأكيد النتيجة
  • أو إجراء فحص آخر للفحوصات المستخدمة لفحص نسبة السكر في الدم.
  • وتجدر الإشارة إلى أن الفترة الزمنية بين الفحص الأول والفحص الثاني يجب أن تكون أسبوعين تقريبًا.
  • وخلال هذه الفترة يُنصح الشخص المصاب بإتباع أسلوب حياة صحي يساهم في خفض أو خفض نسبة السكر في الدم بشكل عام.

تابع أيضًا: معلومات عن تحليل السكر في الدم

كم ساعة صيام قبل تحليل السكر؟

الزوار شاهدوا أيضًا:

  • يعتبر من الأفضل إجراء اختبار سكر الدم الصائم في الصباح الباكر، لكيلا يضطر الشخص إلى الصيام لمدة ثماني ساعات خلال اليوم.
  • وفي الحقيقة فإن اختبارات سكر الدم الصائم تكون دقيقة للغاية وسهلة التطبيق.
  • وهذا ما جعل استخدامه شائعًا جدًا، وقبل الشروع في الفحص يجب على الشخص إبلاغ الطبيب المختص بالحالات التي قد تسبب ارتفاعًا مؤقتًا في مستويات السكر في الدم.
  • مثل إجراء عملية جراحية، والتعرض للحوادث، والإضرابات أيضًا من خلال مراحل الإجهاد والضغط نفسي.
  • بالإضافة إلى النوبات القلبية أو السكتات الدماغية، يجب التنبه إلى ضرورة إطلاع الطبيب على أي أدوية يتناولها المريض، نظرًا لاحتمالية تأثيرها على مستويات السكر في الدم
  • بما في ذلك الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، والأدوية التي يصرفها الطبيب والأدوية العشبية وإبلاغ الطبيب عن هذه الأدوية قبل الشروع في الفحص ضرورية
  • لتمكين الطبيب من اتخاذ القرار المناسب بشأن تعليمات المريض بالتوقف عن تناول بعض الأدوية لفترة أو تغيير جرعاتها.
  • ومن بين هذه الأدوية التي تؤثر على مستويات السكر في الدم: المنشطات حبوب منع الحمل، مدرات البول، مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات.
  • مثبطات مونوامين أوكسيديز ومضادات الذهان غير التقليدية، الفينيتوين، السلفونيل يوريا، الإبينفرين والليثيوم.

طريقة إجراء تحليل السكر الصائم

يتم فحص نسبة الجلوكوز في الدم أثناء الصيام بطريقتين:

  • الأولى هي أخذ عينة من دم المريض عن طريق الوريد ثم أخذها إلى معمل متخصص لتحليلها ومعرفة مستويات السكر في الدم.
  • الطريقة الثانية هي أخذ عينة دم من إصبع اليد ووضع الشعيرات الدموية في الجهاز المخصص لهذا الغرض.

تعرف على نسبة نتيجة تحليل السكر الصائم الطبيعية

  • يمكن حساب نسبة السكر في الدم عند الصيام باستخدام اختبار يسمى سكر الدم الصائم.
  • وهو اختبار يتم إجراؤه في المختبر أو عيادة الطبيب أو المستشفى لقياس مستويات السكر في الدم بعد صيام مدة 8 ساعات على الأقل.
  • خلالها يمتنع الشخص عن الأكل والشرب إلا الماء، والغرض من هذا الفحص هو تحديد كمية الجلوكوز في الدم.
  • وبالحديث عن آلية ذلك يتم أخذ عينة دم من وريد في الذراع، يتم تفريغها في أنبوب خاص ثم إرسالها إلى المختبر لتحليلها.
  • أو يمكن الحصول على عينة دم عن طريق وخز الإصبع بوخز بسيط.

اقرأ أيضًا: فوائد خبز الشعير لمرضى السكري

تعرف على بعض النصائح للحفاظ على مستوى السكر

يوصى بالحفاظ على مستوى السكر ضمن المعدل الطبيعي المقبول، باتباع نظام غذائي صحي، والذي يتضمن ما يلي:

  • قلل من تناول السكر والملح.
  • اختر الخبز الكامل والمعكرونة على الدقيق الأبيض.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف لمساعدة الجسم على خفض نسبة السكر في الدم.
  • وتناول الأطعمة الغنية بالبروتين، لتحسين الشعور بالامتلاء.
  • تناول الخضار التي لا تحتوي على النشا، لأنها لا تسبب ارتفاع مفاجئ في نسبة السكر في الدم عند تناولها.
  • يجب اتباع نظامًا غذائيًا مشابهًا للأشخاص الذين يتناولون أدوية السكري.
  • بالإضافة إلى اتخاذ عدة خطوات لمنع انخفاض نسبة السكر في الدم، ومن هذه الخطوات ما يلي:
  • تناول الطعام بانتظام خلال النهار.
  • تأكد من زيادة تناول الطعام وتناول وجبات خفيفة في جميع الأوقات عند ممارسة نشاط بدني قوي.
  • الامتناع عن تناول المشروبات الكحولية.
  • راجع الطبيب إذا كان من الصعب التحكم في مستويات السكر في الدم بسبب القيء أو الإسهال.

وهكذا قد وضحنا لكم في هذا المقال المبسط كم ساعة صيام قبل تحليل السكر؟ وتعرفنا على أهم التفاصيل والمعلومات حول تحليل السكر الصائم، بالإضافة إلى معرفة بعض النصائح لتجنب مخاطر السكر، ونتمنى أن نكون قد أجبنا على جميع أسئلتكم.



Source link

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد