ايهما افضل الاندرال ام الكونكور


يؤثر ارتفاع ضغط الدم  على حوالي 20 في المائة من البالغين لهذا يسمى مرض العصر . ما يزيد في خطورة هذا المرض هو نمط الحياة الغير مستقر و التعرض للأزمات النفسية كالتوتر  كما أن الإصابة ببعض الأمراض المزمنة تزيد كذلك في حدته على سبيل المثال مرض السكري بنوعيه و اضطرابات الدهون كارتفاع الكولسترول . يبقى هذا المرض صامتا بدون علامات لمدة طويلة بعد ظهوره و لكن إهماله قد يؤدي إلى مضاعفات جد خطيرة  مثل السكتة الدماغية وتلف الكلى .

تكمن وظيفة الدم في تزويد الجسم  بالأكسجين والمواد اللازمة لحياة الخلية عن طريق الشرايين ويعمل أيضا على تخليص الجسم من الفضلات عن طريق الأوردة . و لإنجاز هذه المهمة المعقدة يحتاج الجسم إلى مضخة قوية و هي القلب.

القلب هو المسؤول عن ضغط الدم  بحيث يكون هذا الأخير هو الضغط على جدار الشرايين. عادة ما يكون قياس ضغط الدم  130/70 ملم زئبقي  و يرتبط أساسا بالعمر ، مما يعني أنه عندما ينقبض القلب (الانقباض) فإنه يخرج الدم ويكون الضغط الأقصى: هو الضغط الانقباضي (130 ملم). وعندما يرتاح نتحدث عن الضغط الانبساطي (70 ملم).[1]

أنواع حبوب ضغط الدم

توجد ثلاث طرق لتنظيم ضغط الدم. يمكننا تقليل ضخ الدم بواسطة القلب وبالتالي  تقليص معدل ضربات القلب مع حاصرات بيتا التي تقلل من حساسية القلب للهرمونات التي تحفزها (الأدرينالين والنورادرينالين). فيصف الطبيب على سبيل المثال دواء كونكور للمريض  .

يمكننا أيضًا تقليل حجم الدم في الشرايين باستخدام مدرات البول ، بشكل أكثر دقة من خلال تعزيز التخلص من الصوديوم وكذلك نسبة كبيرة من الماء ، في هذه الحالة توصف الأدوية التالية  مثل فوروسيميد ، هيدروكلوروثيازيد

أخيرًا ، يمكن تقليل المقاومة الطرفية عن طريق استرخاء الأوعية ، على سبيل المثال عن طريق منع الأنظمة التي تتقلص هذه الأوعية ، مثل تحويل الإنزيم (كابتوبريل ، بيريندوبريل ) أو مثبطات الأنجيوتنسين أو حاصرات قنوات الكالسيوم (نيفيديبين ، أملوديبين ).

في كثير من الأحيان يتم الجمع بين فئتين من الأدوية و يسمى هذا العلاج ‘العلاج المزدوج’. على سبيل المثال، يمكن استخدام مثبط ACE أو السارتان ومدر للبول ويمكن إضافة حاصرات بيتا.  لكن الأدوية تصبح أكثر فاعلية إذا التزمنا بنظام حياة صحي لهذا على مرضى الضغط الدموي أو الأشخاص الذين تجاوزوا 30 سنة من العمر  المواظبة على النشاط البدني ،وكذلك  إنقاص الوزن  ، كذلك يجب أخذ وجبات صحية متوازنة بحيث تكون قليلة الدسم والملح  وهذا ضروري خاصة في ارتفاع ضغط الدم المعتدل.

حبوب كونكور للخفقان

بيسوبرولول هو الاسم العلمي لدواء كونكور وهو  يستخدم أساسا لعلاج ارتفاع ضغط الدم كما يستخدم  أحيانًا لعلاج قصور القلب.

ينتمي بيسوبرولول إلى فئة  الأدوية  التي تسمى حاصرات بيتا beta blockers . يعمل عن طريق إرخاء الأوعية الدموية وإبطاء معدل ضربات القلب وتقليل انقباض القلب.يمكن استخدام  هذا الدواء بمفرده أو مع أدوية أخرى.

غالبًا ما يتبنى الأشخاص الذين يتناولون هذا الدواء أيضًا تغييرات في نمط الحياة، مثل إتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة، و أيضا للتحكم في ضغط الدم.وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لأول مرة على بيسوبرولول في عام 1992.

يتم تصنيعه  في الولايات المتحدة الأمريكية باسم Zebeta من قبل Duramed Pharmaceuticals.ومن الأفضل أخذ هذا الدواء بعد معاينة طبيب مختص في أمراض الشرايين و القلب ، كما أن هذا الدواء يؤخذ تدريجيا وهذا لتجنب تفاقم عابر لفشل القلب أو انخفاض ضغط الدم أو بطء القلب أثناء فترة المعايرة و أثناء فترة العلاج.

احتياطات استعمال كونكور

يوصى بمراقبة الثوابت الحيوية (معدل ضربات القلب وضغط الدم) وأعراض تفاقم قصور القلب خلال فترة المعايرة. قد تظهر الأعراض بالفعل من اليوم الأول بعد بدء العلاج. يجب تعديل العلاج إذا كان الحد الأقصى للجرعة الموصى بها جيد التحمل ، فيمكن النظر في تخفيض تدريجي للجرعة.

في حالة التدهور العابر لفشل القلب أو انخفاض ضغط الدم أو بطء القلب ، يجب مراجعة جرعة العلاجات المصاحبة وقد يكون من الضروري أيضًا تقليل جرعة بيسوبرولول مؤقتًا أو التفكير في إيقاف العلاج.

يجب دائمًا النظر في استئناف العلاج  أو زيادة جرعة بيسوبرولول بمجرد استقرار المريض مرة أخرى.عادة ما يكون علاج قصور القلب المزمن المستقر مع بيسوبرولول علاجًا طويل الأمد.لا يجب التوقف عن العلاج باستخدام بيسوبرولول فجأة لأن هذا قد يتسبب في تدهور حالة المريض. خاصة في المرضى الذين يعانون من مرض القلب ألإقفاري، لا ينبغي أن يتوقف العلاج فجأة. يوصى بإجراء تخفيض تدريجي في الجرعة اليومية.

كما  لا ينصح استخدامه لدى الأطفال و المراهقين لأنه لا توجد أي معلومات طبية لهذه الفئة .يجب تناول أقراص بيسوبرولول في الصباح ، قبل أو أثناء أو بعد الإفطار ، يجب ابتلاعها بالكامل مع القليل من السوائل كالماء ، ويجب عدم مضغها.[2]

حبوب اندرال للتوتر

تلجأ الكثير من الفتيات المقبلات على الزواج لاستخدام مضادات التوتر وقد حضي اندرال شعبية  كبيرة بينهم . لكن اندرال غير مخصص لهذا الغرض و لديه عواقب وخيمة على صحة الأصحاء . إن  دواء اندرال يستخدم عادة لمنع الذبحة الصدرية أو لخفض ضغط الدم.

كما أنه تستخدم لمنع الصداع النصفي الحاد ، و له فعالية سريعة إذ يبدأ بالعمل بعد بضع ساعات فقط من استعماله . و استعمال هذا الدواء للعروس قد يضع أهم ليلة في عمرها على المحك لأن لهذا الدواء آثار جانبية تتفاوت خطورتها . ومن بين هذه الأعراض الغير مرغوب فيها نجد :

  • يمكن أن يسبب تغيرات في المزاج وأحيانًا يسبب الاكتئاب .
  • يمكن أن يسبب الإسهال.
  • يمكن أن يسبب الدوخة – الاستيقاظ ببطء.
  • يمكن أن يسبب تعب ووهن عام
  • يمكن أن يسبب الغثيان أو القيء.
  • يمكن أن يسبب مشاكل في الانتصاب.
  • يمكن أن يسبب الأرق.

و إذا كانت العروس تتعاط هذا الدواء لأسباب مرضية وبوصفة من الطبيب و لاحظت ظهور بعض هذه الأعراض أو كلها معا فعليها مراجعة الطبيب أو الصيدلي لمعالجتها او تغيير خطة العلاج .

الفرق بين كونكور و اندرال

يعمل كل من كونكور و اندرال بنفس الطريقة لأنهما يعملان على حصر بيتا beta blockers  حيث يعمل كونكور على حصر بيتا 2  ، وهي عبارة عن مستقبلات الهرمون الذي  ينتج عن التوتر و التي تتمركز في الرئتين و الجهاز الهضمي . بينما اندرال يعمل على حصر بيتا واحد  ، و هي عبارة مستقبلات  هرمون التوتر التي تتواجد أساسا في القلب و الكلى .

كونكور مع اندرال

أحيانا تتداخل العديد من العوامل التي تسبب ارتفاع في ضغط الدم لذلك يضطر الطبيب المعالج اللجوء إلى أكثر من دواء لعلاج هذا المرض  ، ستعمل كل فئة من الأدوية على آلية عمل متميزة: بعضها سوف يوسع الأوعية ، والبعض الآخر سوف يبطئ معدل ضربات القلب ، بينما البعض الآخر سيعطل نظامًا معينًا ، كما ستقوم الأدوية الأخرى على العمل بالتخلص من الصوديوم والماء عن طريق البول . الجمع بين العديد من الأدوية سيسمح لهم “بتعزيز” بعضهم البعض . ويكون تأثير العلاج أكثر فعالية ، لكن الطبيب هو الشخص الوحيد الذي يحدد كيفية استعمال هذه الأدوية معا.[3]



Source link

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد