افكار ترتيب سفرة رمضان للضيوف


مكونات سفرة رمضان

نظرًا لأن شهر رمضان غالبًا ما يكون شهرًا مليئًا بالنشاطات الدينية والاجتماعية مع العائلة والأصدقاء من غروب الشمس إلى شروقها، يجب أن يعكس منزلك المناسبة الخاصة بالشهر الكريم، بالإضافة إلى الاهتمام بسفرة الطعام الخاصة بعائلتك والضيوف، كما أنّ التزيين له الكثير من الأفكار التي يمكنك الاعتماد عليها في تزيين منزلك ومائدة الافطار بشكلٍ خاص.

سواء كنت تستضيف أشخاصًا على وجبة الإفطار أو  على وجبة السحور، هناك العديد من الطرق بما يخص افكار ترتيب سفرة رمضان للضيوف التي يمكنك من خلالها ترتيب سفرة الطعام الأرضية أو تزيين الطاولة التقليدية في فترة احتفالية رمضان.

ابتداءً من الفوانيس وهي الأكثر شهرة في شهر رمضان ويكاد  لا يخلو بيت من بيوت المسلمين والصائمين منها، إلى أدوات المائدة المصنوعة من نقوش خاصّة بالشهر الكريم، مع خيارات متعددة لتخصيص أماكن لتناول وجبة الإفطار أو السحور، سواء كان بغرفة طعام خاصة أو في الهواء الطلق مع الوسائد الملونة، بشكلٍ عام يحتاج منزلك إلى لمسة مزخرفة خلال الشهر الكريم، ليكون جاهزًا لاستقبال الضيوف وشعورهم بالسعادة في منزلك.

رمضان هو وقت ديني للصدقات وتأدية العبادات والتقرب إلى الله، كما ويجب أن يعكس ديكور منزلك أيضًا أهمية الشهر ويخلق أجواءً هادئة ومريحة ليستمتع بها أحبائك، وضيوفك.

إليك أهم مكونات سفرة رمضان وتزيينها بأفكار فريدة لتناول الطعام:

  • اختيار أطباقًا متناسقة

للحصول على إفطار فخم، وجلسة مميزة لضيوفك يمكنك اعطاء الاهتمام الكافي لاختيار أطباق التقديم الخاصة بطاولة السفرة، مع التركيز على المحافظة على التنسيق بين أطباق التقديم وألوان ديكور المنزل والطاولة.

يمكنك إضافة لمسات من الألوان الهادئة مثل الأزرق أو الوردي مع اللون الذهبي، لإعداد طاولة العرض الذي سوف يعجب ضيوفك، واستخدم المرايا والأسطح العاكسة والأضواء لإلقاء الضوء على درجات اللون الذهبي وإضفاء أجواء خاصة.

  • التزيين بالفوانيس

تبرز الفوانيس بأشكالها المختلفة والمتعددة وأضواءها الأجواء الاحتفالية لشهر رمضان المبارك وتخلق بيئة روحية مثالية للتأمل ووجبة الإفطار المميزة.

لذلك ستكون فكرة جيدة لك أن تقوم بادخال أكبر عدد تريده من الفوانيس المزخرفة وأضواءها الملونة إلى ديكور مكان الطعام الخاص بك، حيث يرتبط الفانوس أيضًا بالشهر الكريم، وتكاد لا يخلو منه بيت من بيوت المسلمين في اكمال تزيين زاوية خاصة بالشهر الكريم، أو تجهيز جلسة طعام السحور والإفطار به.

  • اختيار غطاء الطاولة

احصل على أفضل جلسة افطار جديدة ومميزة خاصة بهذا الشهر الكريم، لأنّ رمضان هو مناسبة خاصة لك للاستمتاع والاحتفال مع أصدقائك وعائلتك، يمكنك اختيار الأغطية بنقوش من قطع الأزهار أو نقوش وزخارف رمضانية، على طاولة الطعام الخاصة بك إلى الأطباق والمناديل المعقدة والمرتبة، كن مبدعًا باستخدام أنماط مختلفة وجرب التصاميم المتناقضة.

  • استخدام أواني فضية

إن مفتاح المضيف الناجح هو التخطيط والدقة، من قائمة الإفطار الخاصة بك إلى إعداد الطعام وتخطيط طاولتك، وصولًا إلى اختيار أطقم أواني مميزة، ومن المهم الحصول على كل جانب بشكل صحيح، لذا اختر لوحة ألوان تناسب منزلك وأسلوبك، وابدأ في التزيين ليكون ديكور مكان الضيوف متناسق ومتكامل الألوان.

  • عمل جلسة خارجية

ابتكر أجواء إفطار في الخارج واستمتع بأمسيات دافئة ومختلفة وليست تقليدية وسط أحبابك. تستطيع استخدام الوسائد المبعثرة الملونة إلى الإضاءة الخارجية الجميلة والمساحات الخضراء في الحديقة، حيث يمكن أن تخلق إقامة إفطار في الخارج بيئة ساحرة والإعداد المثالي لتجمع العائلة والأصدقاء.

من التفاصيل أحادية اللون إلى أدوات المائدة المصنوعة من الذهب الوردي وزخارف المائدة تتميز فكرة تزيين رمضان بالأناقة والبساطة، وهذا ما يختلف بمائدة الطعام سواء السحور أو الإفطار، حيث يجب أن يوازن منزلك بين الدين والتقاليد والتصميم.

قدم زخرفة رمضانية يمكن لجميع أفراد الأسرة الاستمتاع بها، حيث يمكنك العد التنازلي للعيد مع تقويم إبداعي. [1]

تنسيق سفرة رمضان

بالنسبة للمسلمين في جميع أنحاء العالم، يعتبر رمضان شهرًا مقدسًا للصيام والانضباط الذاتي والروح الجماعية، وكل شيء يدخل في إطار التنظيم من التواريخ التي يكون لها معنى رمزي عميق.

الطريقة الأكثر تقليدية للإفطار في رمضان هي أن تفعل كما فعل النبي محمد، في موعد واحد، ويمكنك اتباع هذا التقليد وإضفاء الطابع الشخصي على طاولتك في نفس الوقت عن طريق عمل بطاقات مكان التاريخ.

لكل ضيف اكتب اسمه على بطاقة في مكانه، واصنع شقًا بالطول في التمر بسكين، وأزل البذرة، ثم أدخل بطاقة اسم الضيف في الفتحة.

كما ويمكنك الاستعانة بأفكار للجلسات الأرضية سواء خارجية في الهواء الطلق أو داخلية في مكان يتم تخصيصه لشهر رمضان والطقوس المصاحبة له، من مكان للعبادة وزاوية لمشروبات الشهر الكريم، مع اضافة أنواع التمور المختلفة , ويمكن أيضاً الاستعانة ب ترتيب سفرة الطعام الأرضية كنوع من انواع التغيير.

تزيين السفرة للضيوف

لست بحاجة إلى مناسبة خاصة لتزيين طاولة الطعام وجعلها تبدو جميلة، ويجب أن يكون كل يوم مميزًا، وهناك مجموعة متنوعة من الطرق التي يمكنك من خلالها جعل طاولة الطعام تبدو جميلة باستخدام تقنيات عديدة، مثل:

  • تزيين السفرة بالفواكه

استخدم الفاكهة الطازجة لإضافة لون إلى مائدة الطعام، ويمكنك وضع التفاح والبرتقال والليمون وأي فواكه أخرى تحبها في عبوات زجاجية شفافة وقم بتحويلها إلى قطع مركزية لطاولة الطعام.

هذه الفكرة تكون رائعة جدًا، وما هو رائع حقًا في هذه الفكرة هو أنّه يمكنك تناول الفاكهة بعد الإفطار وتبقى مجهزة لديكِ حتى لا تكون مجرد زينة بسيطة.

  • تزيين الطاولة بالنباتات

فكرة جميلة أخرى هي استخدام النباتات الطازجة لتزيين طاولة الطعام، ويمكنك وضع اثنين أو ثلاثة من النباتات المحفوظة في أصيص في منتصف الطاولة.

لا ينبغي أن تكون كبيرة جدًا وإلا ستشغل مساحة كبيرة على الطاولة بالإضافة إلى أنها ستعيق الرؤية، وتعيق الحركة للضيوف واختيارهم من بين أطباق التقديم.

بالنسبة لمناسبة مثل الإفطار وهي خاصة بشهر رمضان، يمكن أنْ يتطابق ديكور الطاولة مع باقي الملحقات وميزات الديكور في الغرفة، على سبيل المثال يمكنك جعل القطعة المركزية تتطابق مع الفوانيس، وهلال رمضان أو أكاليل الزهور، والإضاءة.

في الديكورات الحديثة، الفكرة كلها أن تكون بسيطًا، ويمكنك تكييف أي نوع من زخرفة طاولة الطعام مع هذا النمط، على سبيل المثال تستطيع استخدام أصيص خشبي بسيط لإضفاء اللون إلى الغرفة.

مزهرية الزهور هي دائما خيار جيد، أي يمكن أن تكون المزهرية نفسها هي النقطة المحورية ويمكن أن تكون الأزهار بسيطة وأحادية اللون، أو يمكنك اللعب بالأشكال والألوان وإنشاء تنسيق زهور ملفتة للنظر.

من الممكن أيضًا تخطي الزهور واستخدام المزهريات فقط.، فقط قم بتجميعها وجمع مختلف الأشكال والأحجام والألوان لإنشاء عرض جذاب حقًا، وبالمثل يمكنك استخدام أنواع أخرى من المجموعات لتزيين طاولة الطعام.

يمكنك أيضًا تزيين الشموع، التي تكون برائحة فواحة وتعطي اضاءة مميزة ولافتة، وفي بعض الأحيان تكون الطاولة نفسها مثيرة للاهتمام ولا تحتاج إلى أي شيء آخر لتبدو جميلة.

ولتسليط الضوء على الطاولة يمكنك إحاطتها بكراسي طعام بسيطة ويمكنك أيضًا عرض تركيبات إضاءة جميلة فوقها.

  • تزيين السفرة بأكاليل الياسمين

تتميز نهاية شهر رمضان بالاحتفال بعيد الفطر، حيث يتبع صيام الفجر حتى المغرب، وتكون السفرة بين العائلة والأصدقاء والتي تتطلب إعداد طاولة احتفالية.

يمكنك تجهيز مجموعة من الأطباق البيضاء، واضافة التمر على السفرة مع الورود والياسمين،  وجعل الياسمين يتدلى على الطاولة، وهي زهرة محبوبة في العديد من الثقافات الإسلامية. [2]



Source link

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد