استراتيجيات تذكر الارقام


يُعتبر تذكر الأرقام وخصوصًا الأرقام الكبيرة من المهارات الذهنية الفريدة والتي يرغب الكثيرين في إتقانها ، ولا سيما أن إتقان تلك المهارة على وجه التحديد يعكس مدى قوة الذكاء والذاكرة لدى الإنسان ، ومن أجل اكتساب هذه المهارة ؛ قام بعض الخبراء بوضع أكثر من طريقة واستراتيجية تذكر الأرقام والتي يُمكن التدريب عليها ، ومن ثم ؛ تقوية الذاكرة وإتقان مهارة تذكر الأرقام والأسماء وغيرهم من المعلومات أيضًا بسهولة .

أهم استراتيجيات تذكر الارقام

هناك أكثر من طريقة واستراتيجية أقر كبار العلماء بأنها بالفعل تُساعد على تذكر الأرقام بشكل أكثر سهولة ويسر ، ومن أهمها ، ما يلي [1] :

تقسيم وتفكيك الرقم

هي استراتيجية تحمل اسم Chunking وهي تُشير إلى تفكيك الأرقام الكبيرة إلى وحدات صغيرة ، ومن ثم ؛ يكون حفظها وتذكرها أكثر سهولة ، ومن أبرز الأمثلة على ذلك أرقام الهواتف التي دائمًا ما يتم تقسيمها إلى مفتاح الدولة ثم مفتاح المنطقة ثم الرقم نفسه في شكل وحدات ، وعلى سبيل المثال ؛ إذا كان هناك رقم طويل مثل: 288030666699424 ، وتُريد تقسيمه إلى وحدات صغيرة الحجم ، فهنا يُمكن تقسيمه إلى مجموعات ثلاثية على النحو التالي: 288 – 030 – 666 – 699 – 424 ، وهكذا .

ربط المعاني

وهذه الاستراتيجية تُشير إلى أنه من الممكن لأي شخص أن يحفظ أي رقم إذا قام بالربط بين هذا الرقم وبين بعض المعاني الخاصة به، وعلى سبيل المثال ، عند الرغبة في حفظ رقم مثل : 324-537-0961 فيمكن ربطه ببعض الأحداث الخاصة او اليومية قدر الإمكان ، مثل :

-رقم 324 يُمكن ربطه باليوم الرابع والعشرين من شهر مارس وخصوصًا إذا كان هذا اليوم يحمل مناسبة خاصة .

-رقم 537 ربما يكون من الصعب ربطه ببعض الأحداث ولكن عند التفكير بذكاء ، يُمكن على سبيل المثال أن يكون رقم 53 هو رقم صديقك في فريق الكرة بالمدرسة ورقم 7 هو رقمك المفضل ، وهكذا .

-أما رقم 0961 : فإن الصفر لا يرمز إلى شيء ولقد فيما يخص الثلاثة أرقام الأخرى ، فربما يكون عمر الأم أو الأب أو أي شخص مقرب في عام 61 كان 9 سنوات وهكذا .

وبالتالي ؛ فإنه من خلال إعمال العقل وربط الأرقام ببعض الأحداث الحياتية ؛ يُساعد على ترسيخ وحفظ الأرقام الكبيرة في الذهن بسهولة .

إجراء العمليات الحسابية

من خلال إجراء بعض العمليات الحسابية يُمكن أيضًا حفظ الأرقام بسهولة ، وعند تطبيق هذه الاستراتيجية على المثال السابق رقم 324-537-0961 ؛ فهي يُمكن أن تأتي على النحو التالي :

-رقم 324 : يُمكن حفظها من خلال البدء برقم 3 ثم طرح 1 للحصول على الرقم الثاني (3) ثم إضافة 2 للحصول على الرقم الثالث 4 .

-رقم 537 : البدء برقم 5 ثم طرح 2 من 5 ليكون الرقم الثاني (3) ثم إضافة 4 للحصول على الرقم الثالث 7 .

قوة الملاحظة وحفظ شكل الرقم

تعتمد هذه الاستراتيجية على مدى قوة الملاحظة التي يتمتع بها الفرد ؛ حيث أن الكثير من الأشخاص يرون أن رقم 1 قريب في الشكل من حرف t كما أن رقم 3 قريب في الشكل من حرف m عند تدويره إلى اليسار ، كما أن البعض يرون أن رقم 2 قريب في الشكل من حرف n إذا ما تم ضغطه من أعلى ، وهكذا ، ولكن تلك الرموز والربط بين الأ{قام وأشكال الحروف قد وضعه بعض الأشخاص وفقًا لوجهات نظرهم ، ويُمكن لأي شخص أن يقوم بالربط بين أشكال الحروف والأرقام بالكيفية التي يراها الأفضل من وجهة نظره ، ومن ثَم ؛ يكون ه طريقته الخاصة في تذكر الأرقام عبر استخدام الحروف .

فوائد مهارة حفظ الأرقام

يُذكر أن مهارة حفظ الأرقا من المهارات الهامة جدًا والتي تعود على صاحبها بعدد هائل من الفوائد ، حيث أنها ليست مقصورة على استعراض المهارات الذهنية والذكاء فحسب ، وإنما تُساعد في جني المهارات التالية :

-في بعض الأحيان ؛ يحتاج الفرد إلى تدوين أرقام هامة عند ملء أي استمارة بشكل فوري وخارج المنزل ، وهنا يكون في حاجة إلى إدخال رقم الهوية الوطنية أو رقم السجل أو غيرهم على سبيل المثال ، وبالتالي ؛ فإن إتقان مهارة حفظ الأرقام الكبيرة سوف يُساعد على حفظ هذه الأرقام الهامة بسهولة واستخدامها في أي وقت .

-كما أن انتشار عدد كبير من مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الويب التي تتطلب استخدام كلمات مرور هامة وكبيرة حتى تكون قوية ، جعلت من المهم جدًا أن حفظ أرقام كبيرة مع صورة تذكرها من أجل استرداد الحساب ، وهنا تظهر أيضًا أهمية حفظ الأرقام الكبيرة وعدم نسيانها .

-اكتساب مهارة حفظ الأرقام الكبيرة سوف يُساعد على الاتصال بأي رقم في أي وقت بسهولة ، وعلى سبيل المثال ، عند التواجد خارج المنزل ونفاذ بطارية الهاتف بشكل مفاجئ ؛ فهنا سوف يكون الفرد قادرًا على تذكر أرقام الهواتف الهامة والضرورية التي يرغب في الاتصال بها من أي هاتف عمومي بشكل عاجل بدلًا من الاضطرار إلى إضاعة الوقت العودة إلى المنزل مرة أخرى لشحن الهاتف .

-إتقان حفظ الأرقام الكبيرة بسهولة سوف يُساعد كل موظف على أن يكون متميزا في أداء عمله ، حيث أنه في أي وقت يطلب أحد العملاء أو مدراء العمل رقم ما ، فسوف يكون قادرًا على أن يُمده بهذا الرقم بشكل فوري وسريع بدلًا من الرجوع دائمًا إلى الحاسوب و الملفات الورقية والبحث بها وإضاعة الوقت .

-كما أن إتقان هذه المهارة لن يُساعد على تذكر الأرقام فقط ، وإنما سوف يكون عامل مُساعد في تنشيط الذاكرة وتقويتها ، وهو أمر هام جدًا بالطبع لكل طالب ؛ لأنه سوف يكون قادر على الإلمام بجميع المواد الدراسية خاصته بشكل أسهل وبطريقة أسرع عن ذي قبل .

-من خلال حفظ الأ{رام الكبيرة أيضًا مثل أرقام الماستر كارد أو الفيزا أو الحساب البنكي أو غيرهم ؛ سوف يكون الإنسان قادرًا على إتمام أي معاملة مالية في أي وقت وبسهولة دون الاضطرار إلى الإطلاع دائمًا على الأوراق التي تحمل هذه الأرقام .

-حفظ الأرقام الكبيرة الذي يؤهل صاحبه إلى حفظ نواتج العمليات الحسابية المُعقدة ، سوف يجعله قادرا على الوصول إلى حل أي معادلة حسابية يُقابها أثناء العمل وخصوصًا إذا كان يعمل في مجال الحسابات والأرقام الفورية .

خطوات حفظ الأرقام الكبيرة

هناك مجموعة من الخطوات التي يُفضل اتباعها عند حفظ الأرقام الكبيرة ، مثل :

-عدم البدء بالأرقام الكبيرة جدًا ؛ لأن ذلك قد يؤدي إلى حدوث حمل زائد على الذهن ، وبالتالي ؛ تنعدم الرغبة في استكمال مراحل اكتساب مهارة حفظ الأرقام .

-الحرص على البدء بالأرقام الخاصة أولًا ، مثل رقم بطاقة الرقم القومي أو رقم الهوية الوطنية أو رقم الهاتف الخاص بالفرد وأفراد أسرته وهكذا .

-الاعتماد على استراتيجية حفظ الأرقام الأسهل والتي يجد بها الفرد سهولة أكبر في حفظ الأرقام أكثر من غيرها ، ولا يتم ذلك إلا بالتجربة اولًا للوصول إلى أفضل طريقة وفقًا لطبيعة وقدرات وميول كل شخص .

-أخيرًا ، الحرص طوال الوقت على حفظ الأرقام ، لأن الاستمرار في ذلك من شأنه أن يُساعد على أن يكون الذهن ناشطًا ومُتقدًا طوال الوقت .



Source link

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد